استفتاء

المناهج المطورة في الرياضيات ومواد العلوم ستولد منهجية تعلم جديدة تساهم في وجود جيل يفكر بفاعلية .

    نعم
    لا
    لا أعلم

تقويم الاحداث

سجل الزوار

يوجد حاليا 28 زائر

  • عدد الزوار الكلي 634695 زائر
  • عدد الزوار اليوم 338 زائر
  • عدد الزوار الشهر 30229 زائر

رسالة إلى ولي أمر الطالبة


رسالة إلى ولي أمر الطالبة


          المكرم ولي أمر الطالبة      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،     وبعد: 
تعلمون مدى اهمية متابعة أبنتكم وتربيتها تربية خاصة في هذه المرحلة من حياتها ، ونحن نعلم مدى حرصكم واهتمامكم بإبنتكم نود أن نذكركم ببعض النصائح والإرشادات التي تساعدكم على ذلك والتي نرجو منها الفائدة للجميع وهي : 
1/ حث أبنتكم على اداء الصلوات .. 
2/ متابعة أبنتكم خارج المدرسة وتحذير من رفيقات السوء .
3/ توزيع الوقت خارج المدرسة وتخصيص وقت للمذاكرة والمراجعة والنوم .
4/ الاطلاع على سجل الواجبات المنزلية والتوقيع عليه ومتابعة ملاحظات المدرسات .
5/ الاطلاع على المستوى الشهري والتوقيع عليه لمعرفة مستوى ابنتكم في المدرسة .
6/ ضرورة زيارة  والدة الطالبة او من ينوب عنهاالمدرسة كل شهر على الأقل وذلك للتعرف على وضع ابنتكم .
7/ تخصيص وقت للجلوس مع ابنتكم والتعرف على ما يطلب من  المدرسة .
8/ حث أبنتكم على الاهتمام بالنظافة في المنزل والمدرسة والشارع .
9/ حث أبنتكم على المحافظة على المنشأة العامة كالمدرسة والحديقة والطريق وغيرها .
10/ حث أبنتكم على النوم مبكراً والاستيقاظ مبكراً ليذهب إلى المدرسة بجد ونشاط .
11/ المحافظة على الدوام في المدرسة وعدم الغياب والتاخر عن الطابور الصباحي .
12/ في حالة غياب أبنتكم لسبب ما نرجو حضورالام للمدرسة للإفادة عن سبب غيابها وإن تعذر ذلك الاتصال بالهاتف .
13/ المحافظة على الكتب والادوات المدرسية والدفاتر وإحضارها إلى المدرسة يومياً مع جدول الحصص .
14/ العمل على غرس العقيدة الإسلامية في نفوس أبناءكم وتشجيعهم على على التلاوة القرآن وحفظه 
وختاماً أن حرصكم على أبنكم ومتابعتكم له سيكون له اعظم الأثر في تنشئة صحيحة تعود عليه بالنفع والمستقبل والزاهر أن شاء الله ليكون عضوا فعالا في المجتمع ... 
وفقنا الله وإياكم لما يحبه ويرضاه .
أبنتي الطالبة:
قال الله تعالى ( إن الصلاة كانت على المؤمنين كتاباً موقوتاً ) وقال صلى الله عليه وسلم " رأس الامر الإسلام وعموده الصلاة " فأعلم يا أختي العزيزة أن الصلاة ه ركن من أركان الإسلام بل هي أهم ركن من أركانه قال صلى الله عليه وسلم " العهد الذي بيننا وبينهم الصلاة من تركها فقد كفر " فلا يجوز تركها أو التهاون في أدائها أو تأخيها عن وقتها إلا بعذر قال تعالى " فويل للمصلين الذين هم عن صلاتهم ساهون " ومن كمال الإيمان آداء الصلاة في خشوع وسكينة قال تعالى " قد أفلح المؤمنون الذين هم في صلاتهم خاشعون " واعلم أنك تقف أمام عالم الغيب والشهادة الذي لا يعزب عنه مثقال ذرة في الأ{ض ولا في السماء . 
أبنتي الطالبة :
أرجو عدم الإخلال أو التهاون باداء الصلاة أو التأخر عن ادائها ، لذا أرجو ان تكون ممن يستمعون إلى القول فيتبعون أحسنه ..